الجزائر

تعليمات صارمة من بلعابد لمديري التربية – الجزائر الآن


صحفي جزائري مختص في الشأن الوطني .

الجزائرالٱن_ شدّد  وزير التربية والتعليم عبد الحكيم بلعابد على وجوب اتخاذ كافة التدابير الكفيلة بضمان نجاح العمليات المتبقية لغلق السنة 2023-2024، والسهر الشخصي لمديري التربية على ذلك، ومنها الاختبارات الاستدراكية، تسليم دفاتر تقييم مكتسبات مرحلة التعليم الابتدائي للتلاميذ والشهادات للناجحين منهم، تسجيل التلاميذ في السنة الأولى ابتدائي، نتائج الامتحانات المدرسية الوطنية، مجالس القبول والتوجيه إلى الطور ما بعد الإلزامي ومجالس القبول والتوجيه في التعليم الثانوي العام والتكنولوجي. وذلك وفي إطار متابعة الأشغال المرتبطة بنهاية السنة الدراسية،

كما أكّد الوزير أن هذه الندوة الوطنية التي ستدوم ثلاثة أيام والتي أضحت تقليدا سنويا، ستُتوج بمخرجات إجرائية عملياتية مدوّنة وملزِمة، يتحصل كل المديرين على نسخة منها، تكون سندا لهم في كيفيات التعامل مع الوضعيات المختلفة التي قد تواجههم في الميدان، وخارطة طريق لتفعيل الأداء وتجويده، تُطبَّق بالصرامة اللازمة، وتتكفّل مصالح الإدارة المركزية بالمرافقة والتوجيه والمتابعة الدقيقة والتقييم المرحلي بما يضمن أفضل سبل النجاح في تحقيق الأهداف المسطرة.

هذا وترأس وزير التربية  مساء يوم الخميس 20 جوان 2024، ندوة وطنية من مقر الوزارة بالمرادية، عبر تقنية التحاضر المرئي، حضر أشغالها إطارات من الإدارة المركزية، رئيس المجلس الوطني للمناهج، مدير الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، المدير العام للديوان الوطني للمطبوعات المدرسية، مدير مركز التموين بالتجهيزات والوسائل التعليمية وصيانتها (CAMEMD)، مدير المركز الوطني لإدماج الابتكارات البيداغوجية وتنمية تكنولوجيات الإعلام والاتصال(CNIIPDTICE) ومديرو التربية، خصّصت لإسداء تعليمات وتوجيهات حول الملفّات الواجب تحضيرها تحسّبا للندوة الوطنية الحضورية المقرّر عقدها أيام 29، 30 جوان وأوّل جويلية 2024، والتي ستتناول العمليات المرتبطة باستكمال غلق السنة الدراسية 2023-2024، وضبط جاهزية مديريات التربية للدخول المدرسي 2024-2025.

وهنّأ الوزير الحضور ومن خلالهم كافة مستخدمي القطاع بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك للسنة الهجرية 1445، متمنيا للجميع موفور الصحة والهناء، ودوام نعمة الأمن والسكينة والطمأنينة للبلاد.

وفي ذات السياق، قام الوزير بالتشكيل المسبق للورشات لإعطائها الوقت الكافي للتحضير الجيد والفعّال لأشغال الندوة التي سيتم فيها الضبط النهائي للعمليات المرتبطة بالدخول المدرسي 2024-2025، والذي سيكون مميّزا على أكثر من صعيد، وستطبعه العديد من المستجدّات والتحسينات، ما يوجب التجنّد التام من أجل إتمام كل العمليات في آجالها.



Source link

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى